موقع الكاتب جميل السلحوت

مولود في جبل المكبر – القدس بتاريخ 5 حزيران1949

حاصل على ليسانس أدب عربي من جامعة بيروت العربية

م

آخر الكتابات

بدون مؤاخذة-اسرائيل دولة استثنائية

التعامل مع اسرائيل كدولة استثنائية ليس جديدا، وليس تكفيرا عن جرائم النازية كما يزعم البعض، فقبل ظهور النازية ومنذ وعد بلفور في نوفمبر 1917 وقبله في اتفاقات سايكس بيكو التي مهدت لتقاسم الدول الامبريالية للعالم العربي، تم التعامل مع المهاجرين اليهود الى فلسطين كحالة استثنائية، وزمن الانتداب البريطاني الذي سهّل بل ورعى هذه الهجرات، كانوا يدربون المستوطنين اليهود على السلاح ويزودونهم به، في حين كانوا...

بدون مؤاخذة- ابحثوا عن سارق البيضة

ومما جاء في تراث البادية: أن امرأة أرملة ولها طفل في احدى القبائل البدوية لم تكن تملك إلا دجاجة، تطعم بيضتها اليومية لطفلها، وذات يوم جاء من سرق البيضة فذهبت الى شيخ القبيلة تشكو له ما حدث، فقال لفرسانه: ابحثوا عن سارق البيضة، ولم يهتموا بذلك، وبعدها سرق اللص دجاجة الأرملة فكررت شكواها لشيخ القبيلة، فطلب من فرسانه أن يبحثوا عن سارق البيضة، وبعدها سرق اللص ماعزا، فشكا صاحبها ذلك لشيخ القبيلة، فطلب...

رواية جنين 2002 في اليوم السابع

القدس: 7-8-2014 ناقشت ندوة اليوم السابع الثقافية في المسرح الوطني الفلسطيني في القدس رواية “جنين 2002” للروائي أنور حامد الصادرة عام 2014 عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت، وعن مكتبة كل شيء في حيفا، وتقع في 211 صفحة من الحجم المتوسط. بدأ النقاش ابراهيم جوهر فقال: سيثير الروائي (أنور حامد) نقاشا قصده في ساحة المواجهة والاشتباك والمفاهيم المتداخلة في المناطق الرمادية بطرحه...

يوميات الدم في قطاع غزة

يوميات الحزن الدامي عمر جديد يعيش الأطباء حالة ضغط قاتلة، فالشهداء والجرحى بالمئات يوميا، فحص الطبيب الطفل الرضيع سليمان ضهير من شمال رفح الذي وصل المستشفى مغطى بدمائه، لم يسمع نبض قلبه، فقال بأنّه شهيد، كفنوه وسلّموه لوالده، وفي حضن والده صرخ سليمان…جلس الأب على الأرض مرتبكا…فتح الكفن…فوجد سليمان يعضّ على أصابعه ويبكي. 5-8-2014 يوميات الحزن الدامي مجهول الهوية جمعوا جثامين...

بدون مؤاخذة- انتصارات الجيش الذي لا يقهر

يعرف العالم جميعه أن الجيش الاسرائيلي من أقوى الجيوش في العالم، وهو الأقوى في منطقة الشرق الأوسط بدون منازع، وهو الأكثر استعمالا لتكنولوجيا الحرب والقتل والتدمير. وقد أثبت ذلك على أرض الواقع من خلال الحرب المفتوحة على الشعب الفلسطيني منذ 13 حزيران الماضي، وتطورها إلى حرب تدميرية كاسحة على قطاع غزة منذ 7 تموز الماضي. ومما لا شك فيه أن هذا الجيش وبتوجيه من قيادتيه السياسية والعسكرية قد أجاد فنّ حرب...

هؤلاء اخواني

يوميات الحزن الدّامي هؤلاء اخواني جلست العجوز الفلسطينية الثاكل أمام التلفاز تشاهد نشرة الأخبار، هي لا ترى جيّدا لكنها تسمع. قال الرئيس الأمريكي: من حق اسرائيل أن تدافع عن نفسها. وأعلن أن أمريكا تمدّ اسرائيل بالقذائف تعويضا لها عما ألقته على “الارهابيين” في غزة. قال المذيع العربي: اسرائيل تتوغل في قطاع غزة لتدمير الأنفاق التي تنطلق منها الصواريخ تجاه البلدات الاسرائيلية. جاء في...

يوميّات الحزن الدّامي-معتصم

الأمّ تحيطه بيدها اليمنى، ورأسها مصحون تحت الرّدم،
دماء الأمّ تتنائر على وجه معتصم الذي لا يدري ما يدور حوله.
عندما احتضنه أحد رجال الانقاذ أطلق صرخة مدويّة.
2-8-2014

بدون مؤاخذة- رفع الحصار ليس شرطا

يجب وقف محرقة قطاع غزة فورا، فالجريمة فاقت كل التصورات، وحرص قوات الاحتلال على ايقاع أكبر عدد من الخسائر في الأرواح خصوصا بين الأطفال والنساء، والتدمير المنظم للمساجد والمدارس والمستشفيات ومحطة الكهرباء والبنى التحتية ليس خطأ في التصويب، بل هو عمل مدروس جيدا لإثارة الرعب، واشباع شهوة القتل لمن تربوا على عدم احترام حياة من هم من غير جنسهم ودينهم، ساعدهم في ذلك أن أمريكا وحلفاءها يعتبرونهم فوق...

نختلف مع الإخوان المسلمين ونتفق مع شعبنا

الاختلاف مع الاخوان المسلمين لا يعني أن لا نتفق مع شعوبنا، وإذا كان من يسمون أنفسهم بالعالم الحرّ يطالبون بنشر الديموقراطية في الشرق الأوسط، فلا يعني هذا أن يفرضوا علينا”ديموقراطية” حسب مقاساتهم. وإذا كانت ديموقراطيتهم تعني استباحة دماء شعوبنا فبئست تلك الديموقراطية، وبئس من يؤمنون بها. ويلاحظ منذ بدء الحرب المفتوحة على شعبنا الفلسطيني والتي بدأت في 13 حزيران الماضي، واتخذت أبعادا...

بكاء وضحك

يوميات الحزن الدامي
بكاء وضحك
اغتاظ الضّابط من أطفال مخيّم الشاطئ وهم يلهون على مراجيحهم أوّل أيام عيد رمضان بعد ثلاثة أسابيع من القتل والتدمير، وجّه لهم طائرة بدون طيّار، قصفتهم بالصّواريخ، تناثرت أشلاء خمسين طفلا بين قتيل وجريح، أغمي على أمّهاتهم، وهناك الجنود يضحكون فرحين بنصرهم!
28-7-2014

جميل السلحوت

جميل حسين ابراهيم السلحوت
مولود في جبل المكبر – القدس بتاريخ 5 حزيران1949 ويقيم فيه.
حاصل على ليسانس أدب عربي من جامعة بيروت العربية.
عمل مدرسا للغة العربية في المدرسة الرشيدية الثانوية في القدس من 1-9-1977 وحتى 28-2-1990

أحدث المقالات

التصنيفات