موقع الكاتب جميل السلحوت

مولود في جبل المكبر – القدس بتاريخ 5 حزيران1949

حاصل على ليسانس أدب عربي من جامعة بيروت العربية

م

آخر الكتابات

بدون مؤاخذة- يستهدفون المساجد والكنائس

اضرم مستوطنون يهود فجر اليوم النّار بكنيسة “جبل صهيون”  في القدس الغربية وخطوا شعارات مسيئة للمسيح عليه الصّلاة السلام. وكانوا يوم أمس قد أحرقوا مسجد قرية الجبعة جنوب غرب بيت لحم، وخطوا شعارات مسيئة للرسول محمد عليه الصلاة والسّلام، ودعوات لقتل العرب”الموت للعرب” وهؤلاء الارهابيّون الذين يستهدفون العرب، سبق لهم وأن أشعلوا النّيران في عدّة مساجد ودور سكن وأحرقوا أشجارا...

رواية (الحصاد).. لون أدبي أصيل.. تشتم فيها رائحة الأرض بقلم: ديمة السمان

تقع رواية الأطفال”الحصاد” للأديب المقدسي جميل السلحوت، التي قدّم لها الدكتور الأديب طارق البكري في 46 صفحة من الحجم المتوسط، وصدرت بداية العام 2015 عن منشورات جمعية الزيزفزنة لتنمية ثقافة الطفل في رام الله. بين الحصاد والحصار حرف واحد.. كما ذكر مقدّم الرّواية الدكتور طارق البكري.. ولكن شتّان بين ما فعلت الدّال وتفعل الرّاء… الفرق شاسع.. الأولى صمود وبناء.. والثّانية هدم ودمار...

العشق المسموح لمدينة الرّوح

القدس: 21-2-2015 عن دار الجندي للنشر والتوزيع في القدس صدر الكتاب التوثيقي الخامس عشر لندوة اليوم السابع الثقافية الأسبوعيّة الدورية في المسرح الوطني الفلسطيني في القدس، تحت عنوان”العشق المسموح لمدينة الرّوح” من اعداد وتحرير مدير الندوة الأديب ابراهيم جوهر، ويحتوي الكتاب الندوات التالية: رواية جنين 2002 لأنور حامد، قلب العقرب لمحمد حلمي الريشة، قبور المثقفين العرب  لعبد الستار قاسم،...

بدون مؤاخذة- الطريق إلى جهنّم

بالتّأكيد أن الطّرق إلى جهنّم معبّد بالنّوايا الحسنة، مع أنّه لا نوايا حسنة في وقتنا هذا، الّلهمّ إلا اذا اعتبرنا الهبل والغباء نوايا حسنة، ونحن عندما نطالب بتمثيل القدس في الوفود الفلسطينيّة إلى الخارج لا نعني مطلقا تقسيم الوفد الفلسطيني مناطقيّا، لكن للقدس خصوصيتها التي لا يعرفها جيّدا من لا يعيشون في المدينة المحاصرة والمستهدفة بالتّهويد، ومحاولات سلب هويّتها العربيّة، و”أهل مكّة أدرى...

مرايا الأقلام في مدينة السّلام آخر اصدارات اليوم السابع

القدس: 19-2-2014 عن دار الجندي للنشر والتوزيع في القدس صدر الكتاب التوثيقيّ الرّابع عشر لندوة اليوم السابع الثقافية الأسبوعيّة الدّوريّة في المسرح الوطني الفلسطيني في القدس، تحت عنوان “مرايا الأقلام في مدينة السّلام” والكتاب من اعهداد وتحرير الكاتب ابراهيم جوهر، ويحوي الندوات التالية: يوميات مقدسية  لإبراهيم جوهر، همس في أذنها لجمعة السمان، بذراع يصطاد الشمس  لمنال النجوم،         ...

بدون مؤاخذة-“جهابذة وأوصياء الثقافة” الذين ينسون القدس

من المحزن أن ينسى أو يتناسى “أوصياء الثقافة” في رام الله الذين أعدّوا أسماء الوفد الفلسطينيّ للمشاركة في معرض الكتاب العالمي في الدّار البيضاء بالمغرب العربي، كتّاب القدس  وقطاع غزّة ومثقفيها، فلم يشركوا منهم أحدا، وللأمانة التاريخيّة، فقد شارك الكاتب الكبير محمود شقير بدعوة من السّفير المغربيّ في رام الله، وليس ضمن الوفد الفلسطينيّ، وشارك الكاتب سمير الجندي بصفته صاحب دار الجندي...

بدون مؤاخذة- دين سيف أم دين رحمة

يتَضح يوما بعد يوم الدّور الذي يلعبه الدّواعش في المنطقة العربيّة، ومدى الأذى الذي يلحقونه بالعرب بشكل عام وبالمسلمين بشكل خاصّ، وتشويههم لصورة الاسلام حتى في نفوس وعقول المسلمين أنفسهم، فجريمة ذبح الأقباط المصريّين في ليبيا رافقها بيان القتلة الذي جاء فيه:”الحمد لله الذي بعث محمّدا بالسّيف رحمة للعالمين” وهذا تدليس وتشويه للفهم الصحيح للاسلام، فقد خاطب القرآن الكريم  خاتم النبيّيبن...

ما أصعب فراق الأخ!

كان والدي –رحمه الله- يردّد عبارة “العرش ما صاح إلّا من قول واخيّاه” وها نحن نودّع أخانا طه على حين غرّة وداعا لا لقاء بعده…ودعناه دون أن نتمكن من طبع قبلتين على وجنتيه، ونحن نودّعه الوداع الأخير، فقد توفي بجلطة دماغيّة مفاجئة، أعقبتها جلطة قلبيّة، أعيت الأطباء…أثناء زيارته لأبنائه في مدينة ميامي في ولاية فلوريدا الأمريكيّة، ولم يكن لنا خيار سوى مواراته التّراب في المقبرة...

بدون مؤاخذة- لا بواكي للعرب والمسلمين

جريمة ولاية كارولاينا الشمالية الأمريكية، والتي ذهب ضحيتها طالب طبّ الأسنان السّوري شادي بركات، وزوجته الفلسطينية يسر محمد صوالحة وشقيقتها رزان، وتجاهل الاعلام الأمريكي لهذه الجريمة البشعة لأكثر من يوم، تؤكّد من جديد أنّ الضّحايا العرب والمسلمين لا بواكي لهم، ولا أحد يسأل عنهم، بما في ذلك الاعلام العربيّ، تماما مثل يذكّر بجرائم مشابهة حصلت في السّابق على خلفيّة الكراهيّة التي يغذّيها الاعلام...

ابراهيم جوهر:الحصاد-رواية متعة السؤال وضرورة العمل

اكتنزت رواية (الحصاد) للأديب جميل السلحوت بمجموعة من أسماء النباتات البرية والأماكن الجغرافية التي تعرّف القارئ على بلاده. كما اهتمت الرّواية بالسّؤال وسيلة للمعرفة ودلالة على تفتّح الطّفل المدفوع بحب الاكتشاف الباحث عن إجابات فيها المنطق والاقناع. وقد كانت قيمة العمل في الأرض وحبها والعناية بها من أول الرّواية حتّى نهايتها قيمة تكرّرت بقصديّة التعليم والتّكرار؛ لتدفع الجيل للعناية بالأرض التي...

جميل السلحوت

جميل حسين ابراهيم السلحوت
مولود في جبل المكبر – القدس بتاريخ 5 حزيران1949 ويقيم فيه.
حاصل على ليسانس أدب عربي من جامعة بيروت العربية.
عمل مدرسا للغة العربية في المدرسة الرشيدية الثانوية في القدس من 1-9-1977 وحتى 28-2-1990

أحدث المقالات

التصنيفات