موقع الكاتب جميل السلحوت

مولود في جبل المكبر – القدس بتاريخ 5 حزيران1949

حاصل على ليسانس أدب عربي من جامعة بيروت العربية

م

آخر الكتابات

محسوبيّات

يوميّات الحزن الدّامي
محسوبيّات

وجدها فرصة ليضع أخاه في منصب رفيع
قالت زوجته: “الخريّ خريّ مكسي ولّلا عريّ”
وقالت العرّافة: لن يرتفع ذاك وسيسقط هذا
بكى الشّهداء في مقبرة باب الرّحمة في القدس القديمة.
10-5-

فضيحة

يوميّات الحزن الدّامي
فضيحة
ألبسوه طاقيّة أكبر من رأسه
أصرّ على الجلوس في الصّفّ الأوّل
تكلّم باسم القدس
فبكى الأقصى دما.
9-5-2015

فساد

يوميات الحزن الدّامي
فساد
نفخ أوداجه مفاخرا بمنصبه الرّفيع
جمع كلمة من هنا وكلمات من هناك
خطب باسم القدس ولم يذكرها
رفع أحدهم إصبعه الوسطى
ضحك بعضهم وابتسم آخرون
اهتزّت مآذن القدس غضبا
10

فنّ وفنّانون فلسطينيّون في الجزائر

يبدو أنّ في داخلي إنسان معاد للفنّ مع ما تحمله الفنون من رسالة ثقافيّة مؤثّرة، وإلا فكيف غاب عن ذهني الفنّ والفنّانون؟ خصوصا ذلك الفنّان النحّات الرائع: زكي حسن؟ وهو فنّان يعود أصله إلى قرية الطنطورة قرب حيفا التي تعرّضت لمذبحة في نكبة الشّعب الفلسطينيّ الأولى عام 1948، وهو مولود في مخيّم اليرموك قرب العاصمة السّوريّة دمشق، ويعيش الآن في الجزائر، بعد أن فقد كل ما يملك في المخيّم بما في ذلك...

الجزائر مرّة أخرى

وفي أسبوع فلسطين الثقافي على هامش تظاهرة”قسنطينة عاصمة الثقافة العربية للعام 2015 كان الحضور متنوعا ولافتا، فقد ارتاد الجزائريّون قصر الثقافة شيبا وشبّانا ذكورا وإناثا…كلّهم يهتفون لفلسطين وعاصمتها القدس وأقصاها الأسير. النشيد الوطني وأشقّاؤنا الجزائريّون فخورون بتاريخهم وبانتمائهم القومي والدّيني، لذا فإن عمليّة “فرنسة” الجزائر ومحاولة الاستعمار الفرنسي فرض لغته وثقافته...

رواية” رجال لا يعتذرون” في اليوم السابع

القدس:30-4-2015 ناقشت ندوة اليوم السابع الثقافية في المسرح الوطني الفلسطيني في القدس رواية”رجال لا يعتذرون” الصادرة عام 2014 عن دار الجندي للنشر والتوزيع في القدس للأديبة الفلسطينيّة ابتسام أبو ميّالة، أدار الندوة الكاتبة رفيقة عثمان أبو غوش التي قالت: رجال لا يعتذرون، عنوان مثير للاهتمام والجدل، عنوان فيه حكم مُطلق، وتعميم على كافَّة الرجال؛ بأنَّهم لا يعتذرون. لا شكّ بأنَّ هنالك...

في الجزائر بلد الشّهداء

من الأيّام التي شعرت فيها بكرامتي وإنسانيّتي هي مشاركتي في أسبوع فلسطين الثّقافيّ في مدينة قسنطينة الجزائرية عاصمة الثّقافة العربيّة للعام 2015، وبما أنّ الجزائر رئيسا وحكومة وشعبا تعتبر فلسطين قضيّتها الأولى قولا وفعلا وثقافة وانتماء، فقد ارتأت أن تبدأ احتفالاتها بأسبوع فلسطين الثّقافيّ، والعربيّ الذي يزور الجزائر سيشعر وسيرى بأمّ عينيه ما معنى أن يكون عربيّا في قطر عربيّ اسمه الجزائر. في...

مناقشة كتابين لخالد الجبور في اليوم السابع

القدس:23-4-2015 ناقشت ندوة اليوم السابع الثقافية الأسبوعية في المسرح الوطني بالقدس كتابين للأطفال للأديب الفلسطيني خالد الجبور وهما: قصة الأطفال”العصفورة الخرساء” الصادرة عام 2014، عن منشورات الزيزفونة لتنمية ثقافة الطفل في رام الله، وتقع القصة التي زينتها رسومات لسناء بزور في 22 صفحة من الحجم الصغير. والثاني:” رسمت في كرّاستي- شعر للأطفال” صدر عن الزيزفونة أيضا عام 2015،...

بدون مؤاخذه- الجهل المقدس والأفراد

ومن عجائب ثقافتنا، وتقديسنا لثقافة الجهل دون أن نشغل عقولنا في تمحيصها، أنّ ذلك لا يقتصر على تقديس مؤلّفات الأقدمين فقط، بل يتعدّاها إلى تقديس الأفراد أيضا. فكلّنا “نقدّس” الآباء والأجداد ولا نرى في حيواتهم ومسيرتهم أيّ شائبة تشوبها. ومغالاتنا في ثقافة التّقديس هذه تمتدّ عبر تاريخنا إلى أيّامنا هذه، وسيرثها أبناؤنا من بعدنا، لأنّنا نربّيهم عليها! لذا فلا عجب أنّ تاريخنا المدوّن كلّه...

بدون مؤاخذة- الجهل المقدس متشعب

مع أنّ تقديس القديم أصيل في ثقافتنا، إلا أنّنا متضادّون في التعامل معه، وموقفنا منه ينبع من وعي كلّ منّا كأفراد وجماعات، فمثلا “المتأسلمون الجدد” قاموا بتحطيم وحرق وتدمير تراثنا الحضاريّ كالمكتبات والمتاحف والآثار في العراق وسوريّا وليبيا، وهذا تراث موروث من آلاف السّنين، وهم يستمدّون وحشيّتهم من كتب تراثية مليئة بالخرافات والأساطير، ولم يستعملوا عقولهم عندما أخرجوا التاريخ من سياقه،...

جميل السلحوت

جميل حسين ابراهيم السلحوت
مولود في جبل المكبر – القدس بتاريخ 5 حزيران1949 ويقيم فيه.
حاصل على ليسانس أدب عربي من جامعة بيروت العربية.
عمل مدرسا للغة العربية في المدرسة الرشيدية الثانوية في القدس من 1-9-1977 وحتى 28-2-1990

أحدث المقالات

التصنيفات