موقع الكاتب جميل السلحوت

مولود في جبل المكبر – القدس بتاريخ 5 حزيران1949

حاصل على ليسانس أدب عربي من جامعة بيروت العربية

م

آخر الكتابات

بدون مؤاخذة-دعواتنا غير المستجابة

نسمع في خطب صلاة الجمعة، وخطب العيدين “الفطر والأضحى” الدّعاء على اليهود والنّصارى، والشّيعة والعلمانيين، والحداثيّين، وكلّ من يخالف أو يختلف مع الخطيب الامام، وغالبيّة المصلين إن لم يكونوا جميعهم يؤمّنون عليه بقولهم “آمين”، ويقول في الدّعاء: “اللهم احصهم عددا، واقتلهم بددا، ولا تغادر منهم أحدا، اللهم اجعلهم عبرة للمعتبرين،وحصيدا خامدين،وشماتة للشامتين، اللهم جمّد...

ثقافة المقاومة ومفهوم الأدب المقاوم في اليوم السابع

القدس: 7_10_2016 من رنا القنبر: ناقشت ندوة اليوم السابع الثقافية في المسرح الوطني الفلسطيني “ثقافة المقاومة والادب المقاوم” بحضور عدد من المثقفين،والادباء كما تضمن اللقاء مشاركات ومداخلات حول الموضوع وتسليط الضوء على واجب المثقف،وما يقع على عاتقه في سبيل تعزيز ثقافة الحياة في المجتمع في ظل الوضع الراهن . بدأ النقاش ابراهيم جوهر : المقاومة في الأدب : أن تنحاز الى معنى الحرية ، وأن تعلي...

لجين شوشة على عاتقها في اليوم السابع

القدس: 29-9-2016 من رنا القنبر: ناقشت ندوة اليوم السابع الثقافية في المسرح الوطني الفلسطيني باكورة أعمال الطالبة في الصف الثاني عشر لجين محمد شوشة “على عاتقي” الواقع في 80 صفحة من الحجم الصغير بحضور كوكبة من المثقفين، والمعلمين، والادباء حيث تضمن اللقاء مشاركات وآراء واسعة من كافة الأعمار. بدأ النقاش ابراهيم جوهر فقال : الكتاب يقدّم أسلوب حياة من منظار شابة ابنة السابعة عشرة زمنيا...

بدون مؤاخذة- هل فكرنا الجمعيّ مع الجريمة؟

من المآسي التي تعيشها أمّتنا وعالمنا العربيّ هذا الابحار في التّخلف والجهل، ومن اللافت في قضيّة اغتيال الكاتب ناهض حتّر، تلك الرّدود الواسعة التي تؤيّد عمليّة القتل، وكأنّنا أمام جريمة ارتكبها المجتمع بأكمله، دون أن يدري مؤيّدو القتل أنّهم يشرّعون لأنفسهم ولغيرهم عمليات تدمير الوطن وقتل المواطن، وقد يلحق هذا القتل ببعض من أيّدوه، تماما مثلما ارتدّت عمليات الارهاب التّكفيري إلى صدور من موّلوا...

اغتيال حتّر ونشر الفتنة

أعتقد -وآمل أن لا أكون مخطئا – عدم وجود عربي عاقل بشكل عامّ، أو أردني بشكل خاصّ يؤيد اغتيال الصحفيّ الأردني ناهض حتّر، أو لا يستنكرها، مع التّأكيد أنّ الاغتيال مرفوض ومدان مهما كانت أسبابه. وعودة إلى الرّاحل ناهض حتّر، فلا بدّ من التّذكير بمقولة”ناقل الكفر ليس بكافر” فهو لم يرسم الكاريكاتير الذي يسخر بالفكر الدّاعشي، وإنّما نقله، ولم يلبث أن مسحه عندما سمع أو قرأ انتقادات عليه،...

رواية أبو دعسان في اليوم السابع

القدس:22.9.2016 من رنا القنبر: ناقشت ندوة اليوم السابع في المسرح الوطني الفلسطيني في القدس رواية ابو دعسان للكاتب ربحي الشويكي، وتقع الرواية الصادرة عن منشورات لجان العمل الثقافي في 341 صفحة من الحجم المتوسّط. قال محمد يوسف القراعين: إذا كان الكاتب ربحي هو المذكور في آخر الرواية، ربحي بن محمد زكي بن الحاج لطفي أبو دعسان، فهو ينقل عن أبيه الذي ينقل عن جده أخبار العائلة، وأحداث الخليل وعادات أهلها،...

أنا ولنّوش متخاصمان

شوقي لحفيدتي الرّائعة لينا ابنة الخمسة عشر شهرا عظيم جدّا، فما أن رأيتها في مطار شيكاغو في حضن والدتها حتّى هممت باحتضانها وتقبيلها قبل أن أحتضن والدها الذي هو فلذة كبدي، لكنّها تمنّعت وتمسّكت بعنق والدتها، عندما وصلنا البيت كانت تنظر لي من تحت لتحت، تراقبني وكأنّها تريد التّعرّف على هذا القادم الجديد الذي اقتحم حياتها، أناديها باسمها، تبتسم لي عن بعد، وما أن أقترب منها حتّى تهرب لتحتمي بأحد...

“الوطن”مجلة الثقافة العربية في أمريكا

بمبادرة شخصيّة من المهندس ابراهيم هنية، الذي يرأس تحريرها، ومن الدكتور مثقال القاضي الذي يرأس مجلس إدارتها، صدر في شيكاغو العدد الأوّل من مجلة “الوطن” الثّقافية الشّهرية باللغة العربية، في أربع وعشرين صفحة من الحجم المتوسّط كمرحلة أوليّة، وشارك في العدد الذي احتوى عشرات المواضيع الثقافية المتنوعة عدد من مثقفي دول عربية مختلفة، ومن المهاجرين العرب في أمريكا، منهم على سبيل المثال لا...

بدون مؤاخذة-جثمان البهاء في أقرب نقطة إلى السّماء

وأخيرا عاد بهاء فلسطين إلى حضن أمّه الأرض، عاد إلى قلبها الذي يعتبر البقعة الأقرب إلى السّماء، عاد على مرمى دمعة من معراج خاتم النّبيّين صلى الله عليه وسلم، عاد بعد احتجاز لجثمانه لمدّة 332 يوما، ودّع البهاء الحياة الدّنيا في 13 اكتوبر 2015، فاحتجز المحتلون جثمانه في ثلاجات، ضمن سياسة العقوبات الجماعيّة التي تفرض على ذوي الشّهداء، لكنّ والدي البهاء صبرا واحتسبا أجرهما على الله، تألّما وعانيا ألَم...

كثرة الشّيوخ-حكاية شعبيّة

“يحكى أن تصادقت شابّتان كلّ منهما أبوها شيخ قبيلة، وبينما كانتا تتمزحان قالت إحداهما للأخرى: قبرتِ أهلك. فردّت الأخرى عليها: أسأل الله أن يكثّر شيوخ قبيلتك. ففرحت الأولى بمقولة الثّانية، وعادت لأبيها تقول: هل تعلم أنّ ابنة الشّيخ الفلاني هبلاء. فسألها: وكيف عرفت ذلك؟ وسردت على مسمعه ما جرى معها ومع صديقتها، فامتقع وجه أبيها وقال لها: بل أنت من يعشعش الهبل في رأسك، ولم تفهمي ما قالته،...

جميل السلحوت

جميل حسين ابراهيم السلحوت
مولود في جبل المكبر – القدس بتاريخ 5 حزيران1949 ويقيم فيه.
حاصل على ليسانس أدب عربي من جامعة بيروت العربية.
عمل مدرسا للغة العربية في المدرسة الرشيدية الثانوية في القدس من 1-9-1977 وحتى 28-2-1990

أحدث المقالات

التصنيفات