موقع الكاتب جميل السلحوت

مولود في جبل المكبر – القدس بتاريخ 5 حزيران1949

حاصل على ليسانس أدب عربي من جامعة بيروت العربية

م

آخر الكتابات

جنة الجحيم لجميل السلحوت إشادة بالعلم في مقابل الجهل بقلم:ابراهيم جوهر –القدس

          يختار الكاتب جميل السلحوت للجزء الثاني من سلسلته الروائية الناقلة للواقع الإجتماعي الثقافي الفلسطيني منذ بدايات القرن العشرين عنوانا لافتا ذا إيحاءات هو (جنة الجحيم)، وبعد القراءة يجد القارئ أن الجنة هي العلم والجحيم هو الجهل، في مواضع معينة ، وأن الجنة هي الوطن والجحيم هو الغربة في مواضع أخرى .(راجع الصفحات 18 و90 و122 و150 و157 ) . وجاءت لوحة الغلاف منسجمة مع هذا الفهم، فحاولت تقريبه...

نسب أديب حسين: جنان تزهر في الجحيم

          ها نحن بصدد الجزء الثاني من رواية ظلام النهار للكاتب جميل السلحوت والتي يأتي عنوانها بطباق آخر ليكون (جنة الجحيم). يقع هذا الجزء في 176 صفحة وهو الاصدار الثالث لدار الجندي للنشر. تدور معظم أحداث هذه الرواية في منطقة جبل المكبر جنوب شرقي القدس كاستمرارية للجزء الأول، لكن معظم الشخصيات هي شخصيات حديثة، مع ظهور قليل لشخصيات الجزء الأول مثل خليل الأكتع، الحاج عبد الرؤوف، أبو كامل. لم تأخذ...

محمود شقير:عن رواية جميل السلحوت”جنة الجحيم”

      “جنة الجحيم” هو الجزء الثاني من رواية لجميل السلحوت سيتلوها جزء ثالث أو أكثر كما يبدو. وقد ابتدأها الكاتب برواية “ظلام النهار” التي صوّر فيها التخلف في مجتمع شبه بدائي، وها هو في هذا الجزء من الرواية يواصل التعاطي مع الموضوعة نفسها، موضوعة التخلف التي تحكم تصرفات الأفراد وتوجّه سلوكهم. وفي تقديري، فإن هذا المنحى الذي اختاره الكاتب لروايته هو ما يمنحها تميزها، حيث لا...

إضاءات حول رواية جنة الجحيم بقلم:محمد عليان

1. عنوان مثير للجدل اطل علينا الكاتب جميل السلحوت بالجزء الثاني من روايته ظلام النهار تحت عنوان مثير للجدل ” جنة الجحيم ” . فإذا كان عنوان الرواية الأولى يحمل ضدين : ظلام ونهار فقد كان سياق الرواية ومنطق الإحداث يبرر اختيار،هكذا عنوان، فهو يعبر عن الحياة الاجتماعية التي يعيشها المجتمع في زمن الرواية ، الحياة التي تمتاز بالفقر والجهل والتخلف والعصبية وظلم المرأة واضطهاد القوي للضعيف ،...

“ظلام النهار” من يوميات امرأة محاصرة بقلم:سما حسن-غزة

          عرفت الأستاذ شيخنا الفاضل جميل السلحوت كناقد ادبي وأستاذ في كل مجالات الثقافة العربية، عرفته في البداية حين كتب عرضا عن مجموعتي القصصية الأولى :”مدينة الصمت” ، كانت هذه البداية، لأكتشف بعد ذلك انسانا مثقفا واعيا ومدركا لكل ما يدور في مجتمعه والمجتمع العربي، لم يبق أي شأن من شؤون الحياة لم أناقشه فيه إلا وأدلى برأه المستنير، وكان لي معه حوارات عدة في مجال أدب الأطفال مثلا...

رواية “ظلام النهار” للكاتب جميل السلحوت جرأة العرض و جرأة الكلام بقلم:الدكتور أحمد رفيق عوض*

          يقوم الكاتب جميل السلحوت بعملية جريئة جداً في حسم الموقف والإنحياز التام لرؤيته الإجتماعية،دون رحمة أو مواربة أو مجاملة، ففي روايته هذه “ظلام النهار” يدين الخرافة والإتكالية والتواكلية والكسل والدجل والزيف وباقي مكونات النسق الإجتماعي الذي خلف الهزيمة والإنكسار والتبعية والفقر والمرض. في روايته هذه، يلتقط حكاية عادية، تتخلص في أن الفتى الفقير الأكتع، ولكنه الذكيّ، والذي يعمل...

“ظلام النهار”للكاتب جميل السلحوت رواية حقيقية صادقة.. جاءت متأخرة

محمد زحايكةاحتار دليلي في كيفية الحكم على رواية ظلام النهار للكاتب جميل السلحوت.. فمن جهة راقت لي الرواية واستمتعت بها أيّما استمتاع ومن جهة اخرى.. وجدتها دون التجربة والخلفية الثقافية المكتنزة والغنية لصاحبها جميل السلحوت الذي يعتبر من كبار المثقفين الفلسطينيين بحق، فهل قدّم الكاتب السلحوت لنا “ساندويشة” سريعة بعد سنوات من الانتظار.. وأذكر أنني علمت بأن السلحوت بصدد كتابة هذه الروابة...

أيّ نهار بدون شمس؟ بقلم:محمد صبيح

          بحرفية عالية المستوى وتكنيك روائي ملحمي، جاءت رواية “ظلام النهار” للأديب المقدسي جميل السلحوت الذي زاوج فيها الخيال مع الواقع، ومزج فيها الانسلاب مع الاغتراب …..اذ انه غاص بمهارة داخل شخوصه لحد القشعريرة …. وأحيانا استنكار القارئ لهذه السوداوية الموغلة لمشارف المطلق. ضنك الحياة وانعدام الوعي وتفشي الجهل وقلة الحيلة والبؤس الذي يلازم ملامح الظاهر والباطن في حياة...

رواية ظلام النهار في ندوة اليوم السابع

          القدس:21-10-2010 من جميل السلحوت:ناقشت ندوة اليوم السابع الأسبوعية الدورية في المسرح الوطني الفلسطيني رواية”ظلام النهار”للكاتب المقدسي جميل السلحوت، والتي صدرت في أوائل شهر تشرين أول 2010عن دار الجندي للنشر والتوزيع في القدس. بدأ النقاش الناقد ابراهيم جوهر فقال: في روايته الجديدة (ظلام النهار) ، الصادرة حديثا عن دار الجندي في مدينة القدس باكورة نشاط الدار في النشر والتوزيع ،...

خواطر و تأملات من وحي رواية ظلام النهار للكاتب جميل السلحوت بقلم:محمد عليان

      1. ظلام العادات بعد القراءة الثانية لرواية ظلام الليل للكاتب النشط والمثابر جميل السلحوت، قررت أن أحاول الابتعاد عن الكتابة التقليدية للأعمال الأدبية، ربما لأن هذه الرواية خرجت عن المألوف من حيث الحبكة الفنية وبناء الشخصيات واللغة السردية، وربما لأنها أعادت بعجلة التاريخ إلى الوراء قليلا، لتعيد إلى الذاكرة تفاصيل حياة ظلامية عاشها أجدادنا وآباؤنا، وما زالت بعض ملامحها ومظاهرها تأبى الزوال...

جميل السلحوت

جميل حسين ابراهيم السلحوت
مولود في جبل المكبر – القدس بتاريخ 5 حزيران1949 ويقيم فيه.
حاصل على ليسانس أدب عربي من جامعة بيروت العربية.
عمل مدرسا للغة العربية في المدرسة الرشيدية الثانوية في القدس من 1-9-1977 وحتى 28-2-1990

أحدث المقالات

التصنيفات